Logo
أخبار الاقتصاد   |  
سورية وبيلاروس توقعان ست اتفاقيات في مجالات التبادل التجاري والتربية والإسكان والنقل والصناعة والجمارك        مصرف سورية المركزي يصدر قرارا بتمديد المهل الممنوحة للمستوردين لتقديم بوالص الشحن الأصلية والشهادة الجمركية الأصلية المحددة ضمن القرار الناظم لعمليات التمويل عن طريق المصارف (حصراً )        برعاية السيد وزير الصناعة زياد صبحي صباغ أقيمت ورشة عمل بعنوان: “الصناعات النسيجية السورية الواقع ومتطلبات التعافي والنهوض” وذلك في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق.        أصدر السيد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل قرارا يقضي بتشكيل لجنة (التدخل السريع الخاص بالعملية التصديرية)        مشروع قانون لإعفاء مستوردات مواد البناء وتجهيزات الإكمال غير المتوافرة محلياً الحاصلة على إجازة الاستثمار من الرسوم الجمركية        لتبيان اسباب المشكلات التي أدت إلى توقف عدد من المنشآت المتخصصة بصناعة البراميل والأنابيب المعدنية في القلمون بالريف الدمشقي عقد في مقر الغرفة اجتماع برئاسة الأستاذ لؤي نحلاوي نائب رئيس الغرفة مع عدد من السادة الصناعيين       

لأول مرة في محافظة حمص مهرجان التسوق الشهري صنع في سورية يعلن انطلاق دورته الثالثة والخمسون

انطلق مساء اليوم مهرجان التسوق الشهري العائلي "صنع في سورية" ولأول مرة في محافظة حمص بحضور السيد طلال البرازي محافظ حمص والسيد طلال قلعجي عضو مكتب غرفة صناعة دمشق وريفها ورئيس اللجنة المنظمة للمهرجان والسيد لبيب الاخوان رئيس غرفة صناعة حمص والسيد شحادة مطر نائب أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في محافظة حمص وبمشاركة 120 شركة صناعية سورية.

محافظ حمص طلال البرازي أكد خلال افتتاح المهرجان أن "هذا المهرجان له أهمية خاصة في الاشارة إلى التعافي الكبير الذي تعيشه محافظة حمص"، لافتاً إلى وجود فرصة لتبادل الصناعات الموجودة بين المحافظات السورية.ووجه المحافظ تحية إلى غرفة صناعة دمشق وريفها على هذه المبادرة بالتوجه إلى محافظة حمص ولاحقاً ستكون في محافظات اخرى"، مضيفاً أن "العمل الاقتصادي يحتاج دائماً إلى التسويق والترويج". 
وأضاف البرازي: "لاحظنا اليوم من خلال الجولة أن هناك صناعات متميزة من حيث الجودة ، كما يوجد أيضاً صناعات في حمص من خلال المدينة الصناعية في حسياء، والمهرجان يشجع على تبادل الخبرات والبضائع ما بين المحافظات".
ونوه المحافظ إلى أن "المهرجان خطوة ايجابية باتجاه تحريك العجلة الاقتصادية والصناعية بعد الانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري"، مشيراً إلى أن "الاقبال الكبير على المعرض يلفت النظر ويدل على أن هناك عروض متميزة قدمها المنتجون ، داعياً إلى زيارة المعرض للاستفادة من العروض المقدمة من الصناعات السورية.
عضو مكتب غرفة صناعة دمشق وريفها ورئيس اللجنة المنظمة للمهرجان السيد طلال قلعه جي أوضح أنه "بالتعاون مع غرفة صناعة حمص وريفها قمنا بمهرجان صنع في سورية بدورته 53"، لافتاً إلى أنه "يتم العمل على إقامة معرض كل شهرين في محافظة حمص ما يدل على التعاون الكبير بين الشركات الصناعية وين غرفة الصناعة فهذا المهرجان في النهاية لخدمة المواطن ونافذة لتحطيم الاسعار".
وبين قلعجي أن "عدد الاجنحة المشاركة في المهرجان بلغت 120 شركة ضمت لأول مرة شركات جديدة في حمص"، وتابع قائلاً : "هناك تنوع صناعي كبير في المهرجان من عدة محافظات ما يدل على نجاح مهرجان صنع في سورية ".
ومن جهته اثنى رئس غرفة صناعة حمص لبيب الاخوان على الدور الذي قامت به غرفة صناعة دمشق وريفها بموضوع دوام المعرض واستمراره بكافة المحافظات السورية.
ودعا الاخوان إلى التحفيز الايجابي أن يكون جميع الصناعيين مشاركين في المعرض من مختلف المحافظات وخصوصاً المحافظة التي يقام بها المهرجان"، موضحاً أن "وجود الزائرين في المهرجان وتسوقهم بحد ذاته عمل ايجابي وناجح".
وشارك في افتتاح المهرجان كل من السادة مفلح سمعان عضو قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي بحمص ود.بسام منصور مدير المدينة الصناعية بحسياء إضافة إلى يونس رمضان مدير سادكوب ومحمود صليبي مدير التموين وطلال علي مدير البيئة وياسر بلال مدير فرع السورية للتجارة في محافظة حمص .
من المقرر أن يستمر المهرجان المقام بالتعاون بين غرفتي صناعة دمشق وريفهاوحمص بصالة الشهيد غزوان أبو زيد الرياضية لغاية التاسع من شهر آذار...

ابقى على تواصل
اشترك في القائمة البريدية