Logo
أخبار الاقتصاد   |  
‏تنويه هام: للأخوة الصناعيين الذين حصلوا على مهمات ‏لتسهيل حركة العمال والسيارات من دمشق إلى ريف دمشق وبالعكس        غرفة صناعة دمشق وريفها تقوم بإنشاء صندوق التكافل الصناعي للحد من تأثير النتائج السلبية لفايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر تعميم بالإجراءات اللازمة لنقل العمال و المتضمن أيضاً الرقم الساخن للاتصال في حال مطالبة أي جهة لكم بإغلاق المنشآت أو وجود أي عرقلة في المواصلات أو العمل وذلك ضمن الاجراءات الاحترازية لمكافحة فايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر التعميم رقم 38 الخاص باستمرار العمل في كافة المنشآت الصناعية على اختلاف أنواعها لضمان عدم توقف العملية الإنتاجية أياً كانت الظروف في دمشق وريف دمشق        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر تعميم باتخاذ كافة إجراءات الوقاية للعمال والإداريين في بيئة العمل من توفير الكمامات والقفازات الواقية والكحول الطبي والمواد المعقمة والتأكد من صحة العاملين لديكم بشكل دوري وتحت طائلة المسؤولية بإغلاق المنشآت في حال عدم الالتزام بإجراءات الوقاية        اعتمدت رئاسة مجلس الوزراء خطة وزارة الصحة بالتنسيق مع الوزارات الأخرى للستة أشهر المقبلة للتصدي لفيروس كورونا        أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عاطف النداف قراراً قضى بموجبه تشكيل لجنة خاصة لتحديد الأسعار في جميع المحافظات        صرح رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها بأن الغرفة تعمل على إحصاء كل المنشآت التي تعمل على إنتاج المواد التي يحتاجها المواطنون للوقاية من فايروس كورنا        تشكيل لجنة خاصة للتواصل مع المعامل المنتجة للمعقمات والمنظفات بهدف معرفة التكلفة الحقيقية لهذه المنتجات       

غرفة صناعة دمشق وريفها تشارك في مؤتمر التمويل المصرفي تحت عنوان صمام أمان الانتعاش الاقتصادي

شاركت غرفة صناعة دمشق وريفها ممثلة برئيس مجلس ادراتها الدكتور سامر الدبس في مؤتمر التمويل المصرفي تحت عنوان "صمام أمان الانتعاش الاقتصادي" والذي أقيم برعاية الدكتور مأمون حمدان وزير المالية، بحضور كل من السادة غزوان المصري أمين سر الغرفة، المهندس محمد مهند دعدوش عضو مكتب الغرفة، أيمن مولوي ومروة الايتوني أعضاء مجلس إدارة الغرفة، وعدد من لجنة سيدات الأعمال.

ويهدف المؤتمر الذي يعتبر الأول من نوعه ومضمونه في تحقيق نقلة كبيرة في الاقتصاد السوري باتجاه الأهداف التنموية الحقيقية، كما سيساهم في تحقيق الموائمة بين السياسات الاقتصادية والمالية والنقدية التي ما زالت مجتزئة وغير متكاملة في صورتها النهائية.
ناقش المؤتمر ثلاثة محاور هامة في مرحلة إعادة الاعمار، المحور الأول التمويل والانتعاش الاقتصادي وتسليط الضوء على الخيارات المطلوبة لتحقيقه،
المحور الثاني خيارات التمويل من وجهة نظر حكومية وخاصة، المحور الثالث تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والشركات المساهمة.

وفي مداخلة لرئيس غرفة صناعة دمشق وريفها الدكتور سامر الدبس قدم من خلالها الرؤية الخاصة بالغرفة حول موضوع التمويل وتختصر هذه الرؤية بالمقترحات التالية:
- إعطاء أفضلية بالتمويل والتسهيلات للمشاريع المقامة ضمن المناطق والمدن الصناعية وبضمانة الأرض والمنشأة.
- تحديد المشاريع الهامة والتي هي ذات جدوى اقتصادية لدعمها في موضوع التمويل والقروض والابتعاد عن المشاريع التي لم تعد مجدية نتيجة كثرتها أي دعم المشاريع التي تؤمن المنتج المحلي بدل الاستيراد.
- العمل لإيجاد طريقة مبسطة لمنح القروض لتمويل الآلات والمعدات الصناعية.
- دعم القروض والتمويل للمشاريع التي تستخدم عمالة وطنية وخبرات محلية.
- تمويل رأس المال العامل في مرحلة الإنتاج ضمن نسبة معينة من رأس المال العامل.
- القبول بالتذكية المقدمة من غرف الصناعة للصناعي حيث أن الغرف لها مصداقية في موضوع السمعة للصناعي.

كما وشارك الأستاذ أيمن مولوي عضو مجلس إدارة الغرفة في المحور الثالث من المؤتمر حيث أكد على ضرورة تبسيط إجراءات التراخيص الخاصة بهذه المشاريع بالاضافة للتكاليف الضريبية وضرورة بحثها مع الحكومة.

#غرفة_صناعة_دمشق_وريفها / #المكتب_الاعلامي
#dci_syria

 

--------------------------------------------------------------

لمشاهدة المزيد من صور هذا الخبر ولمعرفة المزيد عن نشاطات وأخبار الغرفة يمكنكم زيارة صفحتنا على الفيس بوك بالضغط هنا

 

ابقى على تواصل
اشترك في القائمة البريدية