Logo
أخبار الاقتصاد   |  
‏تنويه هام: للأخوة الصناعيين الذين حصلوا على مهمات ‏لتسهيل حركة العمال والسيارات من دمشق إلى ريف دمشق وبالعكس        غرفة صناعة دمشق وريفها تقوم بإنشاء صندوق التكافل الصناعي للحد من تأثير النتائج السلبية لفايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر تعميم بالإجراءات اللازمة لنقل العمال و المتضمن أيضاً الرقم الساخن للاتصال في حال مطالبة أي جهة لكم بإغلاق المنشآت أو وجود أي عرقلة في المواصلات أو العمل وذلك ضمن الاجراءات الاحترازية لمكافحة فايروس كورونا        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر التعميم رقم 38 الخاص باستمرار العمل في كافة المنشآت الصناعية على اختلاف أنواعها لضمان عدم توقف العملية الإنتاجية أياً كانت الظروف في دمشق وريف دمشق        غرفة صناعة دمشق وريفها تصدر تعميم باتخاذ كافة إجراءات الوقاية للعمال والإداريين في بيئة العمل من توفير الكمامات والقفازات الواقية والكحول الطبي والمواد المعقمة والتأكد من صحة العاملين لديكم بشكل دوري وتحت طائلة المسؤولية بإغلاق المنشآت في حال عدم الالتزام بإجراءات الوقاية        اعتمدت رئاسة مجلس الوزراء خطة وزارة الصحة بالتنسيق مع الوزارات الأخرى للستة أشهر المقبلة للتصدي لفيروس كورونا        أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عاطف النداف قراراً قضى بموجبه تشكيل لجنة خاصة لتحديد الأسعار في جميع المحافظات        صرح رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها بأن الغرفة تعمل على إحصاء كل المنشآت التي تعمل على إنتاج المواد التي يحتاجها المواطنون للوقاية من فايروس كورنا        تشكيل لجنة خاصة للتواصل مع المعامل المنتجة للمعقمات والمنظفات بهدف معرفة التكلفة الحقيقية لهذه المنتجات       

اجتماع موسع مع الصناعيين لمناقشة تداعيات قرار وزارة الاقتصاد المتعلق بإعادة قطع التصدير

عطفاً على القرار الذي أصدرته وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية والذي يقضي بالعمل على إعادة قطع التصدير إلى مصرف سورية المركزي لتكون إدارة هذا القطع تحت رعايته ووجوب تحديد السعر الحقيقي للصادرات ، وبناء على طلب الصناعيين عقد في مقر غرفة صناعة دمشق وريفها اجتماع موسع لمناقشة تداعيات هذا القرار وما مدى تأثيره على الاقتصاد المحلي، ووضع اقتراحات لإيجاد آلية لتنفيذ هذا القرار ليكون الاجتماع بمثابة تصويب البوصلة بما لا يرفع تكاليف المُنتج الوطني و المنتجات المعدة للتصدير.
وأعتبر المشاركون في الاجتماع أن القرار له عدة منعكسات سلبية على تصدير المنتج الوطني لجهة ارتفاع تكاليف الانتاج وعدم قدرة المنتج السوري على المنافسة أمام منتجات الدول الأخرى، وحرمان المنتج الوطني للأسواق الداخلية والخارجية، كما طالبوا الجهات المعنية عدم تطبيق هذا القرار خاصة في ظل الظروف الصعبة التي تتعرض لها سورية من حصار اقتصادي وعقوبات وعدم قدرة المنتج السوري على المنافسة نتيجة ارتفاع تكاليفه وخسارته للأسواق جراء هذه العقوبات والأثار التي ستنتج عن تطبيق هذا القرار.
أوضح رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها الدكتور سامر الدبس أن هدف الاجتماع معرفة أراء الصناعيين حول تطورات التصدير فيما إذا كان هناك قرارات ستصدر لإعادة تعهد التصدير مبيناً أنه سيتم إعداد مذكرة مشتركة مع اتحاد غرف الصناعة والتجارة والزراعة بما تم التوصل إليه من حلول ومقترحات لإيصالها للجهات المعنية بما يحقق الفائدة للاقتصاد الوطني والصناعيين والمصدرين في وقت واحد. 
شارك في الاجتماع رئيس اتحاد الغرف الزراعية المهندس محمد كشتو و عدد من أعضاء مجلس ادارة غرفة التجارة و عدد من أعضاء غرفة صناعة دمشق وريفها و وعدد من ممثلين مكاتب الشحن و واتحاد غرف الزراعة وعدد من الفعاليات الاقتصادية وصناعيين.

#غرفة_صناعة_دمشق_وريفها / #المكتب_الاعلامي

 

-----------------------------------------------------------------

لمشاهدة المزيد من صور هذا الخبر ولمعرفة المزيد عن نشاطات وأخبار الغرفة يمكنكم زيارة صفحتنا على الفيس بوك بالضغط هنا

ابقى على تواصل
اشترك في القائمة البريدية